متحف القصيم الإقليمي إضافة سياحية للمنطقة  ::  الرياض تستعد لإطلاق أكبر «متحف بيئي مفتوح» على مساحة 18 كم2  ::  «غرفة الجوف» تطرح مركز المعارض للاستثمار  ::  زهاء حديد تحصد جائزة متحف لندن للتصميم عن مبناها بباكو  ::  متحف موريتسهاوس الهولندي يفتح أبوابه من جديد  ::  جلالته يشارك جموع المصلين أداء صلاة الجمعة فيه الملك يفتتح مسجد مقام النبي أيوب في البلقاء  ::  معارك في حلب ودمشق ومحاولات لحماية تراث البلاد  ::  آثار تجذب آلاف السياح إلى أريحا  ::  محافظ الأقصر :آثار مصر أبهرت العالم ولا يمكن وصفها بالأصنام  ::  عالمة آثار مصرية تحذر من استيلاء "البلطجية" على "عرب الحصن"  ::  إنشاء كلية للسياحة بجامعة الملك خالد  ::  سياحة الطائف تغلق 7 منشآت إيواء مخالفة  ::  سياحة السعودية تنهي الرفع المساحي لمنازل "تاروت ودارين".. الأثرية  ::  سياحة المهرجانات» في المدن الخليجية بحاجة لبنية تحتية قوية "دبي" تجذب 4 ملايين سائح خلال 6 أسابيع  ::  هيئة السياحة تطلق حملتها الإعلامية للحجز المبكر تستهدف بناء وعي السائح المحلي لأهمية التخطيط المبكر  ::  محافظ جدة: أربعة مسارات في المنطقة التاريخية مواقف لفك الاختناقات المرورية في المنطقة التاريخية  ::  الفريدة: المصداقية للتأريخ الأثري القديم والجديد «قص ولصق»  ::  22موقعاً تاريخياً زارها أدبي المدينة الشعبي: طلابنا يجهلون الكثير من آثار المدينة  ::  العثور على أحجار وقطع أثرية في موقع قصر عروة  ::  24 طالبة جامعية يكتشفن ميدانيا آثار الأحساء  ::  نورنبرغ البافارية مقر محاكمة النازيين: سياحة في التاريخ والسياسة والثقافة  ::  روسيا تستعيد وثائق تاريخية من امريكا كتبها اخر قياصرة روسيا  ::  العثور على قبر أثرى لمحارب قديم وكنوز عمرها 2000 عام في روسيا  ::  ألمانيا: آثار يهودية تحت الأنقاض في كولونيا  ::  فيضانات أوروبا تهدد آثار براغ التاريخية  ::  «الجشة بين أمجاد الماضي وإشراقات المستقبل» للباحث يوسف الهلال  ::  الذاكرة الخماسية مستجدات مرض ألزهايمر.. الجمعية السعودية الخيرية لمرض الزهايمر  ::  ندوة اقليمية في موضوع “أمن وسلامة الآثار والمنشآت السياحية”  ::  محافظ القاهرة يتضامن مع المحتجين على هدم التراث المعماري  ::  طلبة الآثار: "إشاعة" وراء فشل وقفتنا اليوم  ::  التراث الثقافي المغمور بالمياه في المملكة العربية السعودية  ::  ترميم قطعة أثرية من موقع الأخدود في نجران - المملكة العربية السعودية  ::  بحث التأثيرات المغربية الاندلسية على العمارة الفاطمية بمصر  ::  دور الموارد التراثية في زيادة حجم الحركة السياحية دراسة الحالة في محافظة الأحساء  ::  العلماء الملوك في اليمن في عصر الدولة الرسولية  ::  كتاب أدارة موارد التراث  ::  الآثار الاسلامية بقرية البطالية  ::  كتاب جذور الحضارة المصرية  ::  كتاب قادة مصر حتشبسوت  ::  كتاب مفتاح اللغة المصرية القديمة  ::  المتاحف : ماهيتها ـ وظائفهاـ قيمتها التربوية ـ أهدافها  ::  معرض اثأر المملكة حول العالم وسؤال يطرح نفسه  ::  اليوم العالمي للمتاحف 18 مايو  ::  المجموعة المعمارية للأمير يوسف كمال بنجع حمادي  ::  قلعة نايف .. شاهد على التاريخ  ::  مقابلة صحفية مع الدكتور عبدالله بن علي بن ابراهيم الزيدان  ::  مقابلة مع البروفيسور عبدالرحمن بن محمد الطيب الأنصاري  ::  مقابلة صحفية مع حفيدة عميد الآثاريين حنان زبيس  ::  مقابلة صحفية مع الدكتورة عبير عبد المحسن إبراهيم  ::  النعيم: خطة لإعادة تطوير جدة التاريخية بعد تسجيلها في قائمة التراث العالمي  ::  وزير الثقافة الليبى يشيد بجهود قوات "درع ليبيا" فى إعادة آثار"صبراته" المسروقة  ::  "الآثار المصرية .. بين السرقة والتهريب" ورشة عمل فى بيت السنارى  ::  بالمستندات.. صفقة تايوانية لتهريب آثار المتحف المصرى في 30 يونيه  ::  الشرطة تضبط مواد أثرية في منزل احد المواطنين في جنين  ::  وفاة أكبر معمر في العالم  ::  ظهور مصاصة دماء في أمريكا تتناول لترين شهريا..وتستخدم "سكاكين معقمة" لتقطيع أجساد المتبرعين لتسهيل ع  ::  فيديو..انزلاق الرضيع الصيني في المرحاض كان حادثاُ  ::  إنقاذ رضيع من ماسورة للصرف الصحي في الصين  ::  الحكومة اليابانية تنفي وجود أشباح في مقر رئيس الوزراء  ::  

دخول الأعضاء

اسم المستخدم :
 كلمة المرور :
نسيت كلمة المرور
تسجيل جديد

مساعدة

نرحب بالقراء الكرام

free counters

الأخبار > حول العالم > سعودي يحتفظ في منزله بسيارتي هتلر وتشرشل

سعودي يحتفظ في منزله بسيارتي هتلر وتشرشل

 
عاش حياته باحثاً ومنقباً عن المقتنيات الأثرية في كافة دول العالم.. شهرته انتشرت بين سماسرة التحف في المزادات.. إذا دخل إلى مزاد ليزايد على أثر أو سيارة أو صورة لابد أن يكون الفائز بها حتماً.. لا يبخل على هوايته.. المهم لديه أن يعود إلى المملكة وقد حصل على هدفه .. ثقته في الجواهر واللآلىء الأثرية التي يمتلكها بين أروقة منزله بالخبر جعلته يتحدى بكل اقتدار أن يتواجد مثلها عالمياً.. وكما هو محب للتاريخ فهو عاشق لوطنه.. وكل طموحه أن يهدي كل ما لديه للمملكة.. لتكون نواة لمتحف يضاهي كافة المتاحف في أرجاء الدنيا.. فقد أنفق الملايين من الدولارات من أجل هوايته التى يعتبرها مرضاً، لكنه لا يريد العلاج منها.
إنه المواطن اسماعيل الناظر, المحامي الذي يعتبر نموذجاً من هواة المقتنيات من النادر أن يتكرر، "اليوم" زارته في منزله ومنذ الوهلة الأولى التي طرقنا فيه باب المنزل, تشعر بأنك دخلت (سرداب) من التاريخ تنقلك محتوياته إلى فترات زمنية، وأحداث سياسية ومعارك وأفلام سينمائية، وفنون, فداخل المنزل الأسلحة ولوحات وسيارات ومخطوطات أصلية، لكن الإبهار الأكثر الذي يفاجئك هو الشخصيات التى تنتمي إليها هذه المقتنيات.
فها هي اللوحة الأصلية لنابليون بونابرت عندما صار إمبراطوراً، وكما يقول الناظر : إن الرسام الذي رسمها لم يرسم منها سوى اثنتين "الأولى عندي والثانية معروضة في معرض اللوفر بباريس ولا تقدر بثمن، واللوحة الأصلية النادرة له أيضاً والتي رسمت له في أواخر حياته".
وما أن تواصل تجوالك في المنزل, لا تكاد تصدق نفسك وأنت ترى سيارة هتلر المكشوفة التي كان يتجول بها في شوارع ألمانيا، حيث قام الناظر بشرائها من مزاد في العاصمة البريطانية لندن, وسيارة صوفيا لورين, وعمر الشريف، وسيارة تشرشل التي كان يقود منها العمليات الحربية في الحرب العالمية الثانية.
 عجائب وغرائب
وواصلنا جولة الإبهار, لنشاهد مزيداً من العجائب والغرائب, لنجد مخطوطات وأثريات تعود إلى القرن التاسع الهجري, ومصاحف من مئات السنين مخطوطة بخط اليد, وخوذا ودروعا وأسلحة من عهد صلاح الدين الأيوبي, وسيارات من القرن التاسع عشر لا يوجد لها مثيل في كل دول العالم, وسيارات توزيع الخبز في بريطانيا تعود إلى القرن العشرين, وسيارات قديمة مصنوعة من الخشب, ودراجات هوائية ونارية تعود إلى مئات السنين.
العربي الجريء
ويتحدث اسماعيل الناظر قائلاً : "حضرت الكثير من المزادات العالمية المعروفة في جميع دول العالم، وكلما أدخل مزادا يقول الأجانب عنّي : (دخل العربي الجريء) لأنني أزايد عليهم, ولا أدع فرصة لهم, وأقوى منافسة كانت على شراء سيارة الملكة البريطانية إليزابيث منذ أكثر من عشرين سنة".
 مِلكٌ لبلادي
وأضاف الناظر "أتحدى وجود مقتنيات في أي دولة بالعالم بهذا المستوى، وأتمنى وأشكر كل من يحافظ على هذا التاريخ العالمي في بلدنا, وما عندي من مقتنيات أثرية عالمية لا تقدر بثمن, وليست معروضة للبيع بكنوز الدنيا فهي ملك لبلدي وللأجيال القادمة".
ومضى قائلاً : "نحن نموت ونذهب, لكن التراث يبقى ولا يخرج من البلد". وتمنى الناظر أن يتم إنشاء المتحف على طراز عالمي ويكون واجهة سياحية عالمية تستقطب السياح من جميع دول العالم.
يذكر أن الناظر عمل محامياً قانونياً لدى شركة أرامكو السعودية لمدة 40 سنة, ودرس في كلية الملك في لندن وعمل بعدها محاضرا في جامعة هارفود، وأول محاضر في التلفزيون في العالم العربي عن طريق تلفزيون أرامكو ولاعب كرة سابق وكان يلعب في خانة الوسط المتقدم.
مصدر الخبر : البيان من اليوم-26/3/2012 الكاتب : اليوم
 
    طباعة الصفحة              أرسل لصديق              الزوار  462         

أضف تعليقك

  يمكن للأعضاء فقط إضافة التعليق  
 

مساحة اعلانية

مساحة اعلانية
 
مساحة اعلانية ثابتة بجميع صفحات المجلة

التواصل الاجتماعي

مواقع صديقة


 

تغير شكل الموقع

يمكن لك تغير شكل الموقع

نظام إدارة المحتوى بارع الإصدار 2.2